الوسوم

 

إسرائيل تنسحب من شرق جباليا بعد نجاحها في قتل العقل المدبر لإطلاق الصواريخ على البلدات الحدودية (انظرالصورة)… وزير الدفاع ورئيس الأركان يتبادلان التهاني بتحقيق النصر الكبير.

لو تعلمون ما يعنيه ضحك طفلٍ من أهازيجٍ لأمهِ..

لو تعلمون ما يعنيه أن يناغيها من فراشاتٍ ملونةٍ في فناء البيتِ .. في عينيها..

في القمرِ المكور بين رئتيها.. حينما يسري كضوءٍ بين كفيها..

لو تعلمون ما يعنيه أن ينمو في حشاشتها.. ينمو كبرعمٍ أغصانهُ تجتاحها في كلِّ ذرةٍ منها.. يجولْ

لو تعلمون ما تعنيه نرجسةٌ تسافرُ دون قيدٍ في الحقولْ

لو تعلمون .. أيُّ قلبٍ.. قلب الأم هذي.. لعرفتمُ الموتَ المحدق في مآقيها لكل ما في الكونِ من معنى..

أليسَ إذا ماتت طفولةُ ابنها.. ماتت.. أمُّهُ..

فكيفَ تغتالونَ في طفلٍ سعيدٍ.. أمهات العالمِ كلهنَّ..

كيفَ تغتالونَ أنفاساً كالربيعِ الحلوِ.. كيفَ تغتالونَ زهرَ دنيانا بأكملهِ..

كيفَ تدنسونَ أحلامَ البراءةِ بالدماءِ وبالجروحِ وبالقنابلِ وبالزلازلِ..

*     *     *

يا أم طفلٍ خانتهُ رصاصةُ قاتلٍ مغرورْ..

أنا أدري.. بأنّكِ فارقتِ الحياةَ.. ولم تعودي مذ غادرت أنفاسهُ هذا الوجود..

أنا أدري بأنّكِ قد فقدتِ عينيكِ.. وكفيكِ.. وقدميكِ.. وصرتِ جزيرةٍ مهجورةٍ دونَ بحرٍ أو سماءْ..

أنا أدري.. بأنك لا تملكينَ غيرَ تمتمةٍ في سباتِ الليلِ .. من عطر الدعاءْ..

 

 

للأديبة الزميلة هدى الزرعوني

Advertisements