الوسوم

 بغض النظر عن موقعك في المؤسسة التي تعمل بها في أعلى السلم الوظيفي أو في أدناه، وبغض النظر عن حساسية موقعك أو هامشيته ، وبغض النظر عن عدد سنوات خبرتك، وبغض النظر عن طبيعة عمل المؤسسة، وبغض النظر عن جنسيتك وديانتك وأصلك العرقي..

بغض النظر عن كل شيء..فالموظفون نوعان:

عظماء حتى لو كانوا في سنوات التعيين الأولى،

وعاديون حتى لو كانوا يرأسون المؤسسة التي يعملون بها.

أقدم لك عشرة مبادئ تحولك من موظف عادي إلى موظف عظيم:

الأمانة:

الصدق منج، ومن غشنا فليس منا. الوصوليون يرتفعون أسرع ويسقطون أسرع. سلم المجد يبدأ بالأمانة وينتهي بها، ولا تصدق غير ذلك. الأمانة تجعلك محل الاحترام من الجميع، والتضليل والخداع يجعلك في القاع على الأقل أمام نفسك، ولو كنت على قمة المؤسسة.

المبادرة:

ابتكر مهاماً جديدة لم يتناولها أحد من قبل؛ قدم أفكاراً وحلولاً لمشاكل ظلت مستمرة لسنوات، اعمل على ملء الفراغات و التغلب على أوجه القصور الموجودة في المؤسسة. اسأل نفسك: ما هي الفكرة الجديدة التي سأطرحها اليوم؟ جاهد لترى أفكارك الخلاقة النور.

العلاقات:

كون شبكة عريضة ومتنوعة من العلاقات الطيبة مع مجموعات مختلفة من الأشخاص ذوي الخبرة في المجالات المتخصصة. لا تستخدم علاقاتك لمصلحتك الشخصية، وإنما استخدمها لتسيير العمل بشكل أفضل، ولتحقيق الأهداف العليا للمؤسسة.

التركيز:

اجعل لك هدفاً واضحاً ومكتوباً واعمل على تحقيقه. ركز فقط ودائماً على أهم الطرق التي تضيف قيمة للعمل وضع أولوياتك بناء على ذلك. لا تشغل ذهنك ولا تصرف وقتك إلا فيما يضيف قيمة ويقربك من تحقيق هدفك.

التفهم:

كون صورة متكاملة عما يحدث حولك. لا تنظر للأمور من زاوية واحدة فقط. تفهم سلوك الآخرين تجاهك، واقبل تبريراتهم ولو كانت ضعيفة. سامح وتجاوز عن الأخطاء في حقك. من خدعك انخدع له. لا تتصرف كموظف فقط، فكر كمدير، وفكر كعميل، وفكر كصديق، وفكر كإنسان.

التكيف:

استجب للضغوط بمرونة، تخل عن الأنانية، لا تتسلق على جهد زملائك، لا تتشبث برأيك وتعامل مع المتغيرات بإيجابية. طور قدرتك على العمل تحت ضغط، ومع أشخاص لا ترتاح إليهم. أحب عملك حتى توفق في عمل ما تحب. انظر للمستقبل بعين الرضا والأمل، وتوقع غداً أفضل من اليوم.

الثقة:

ثق في نفسك وفي قدراتك، ابن لديك القدرة على التأثير بصورة إيجابية على العاملين بالمؤسسة، كن مثلاً يحتذى، اجعل الآخرين يبحثون عن رأيك ونصيحتك، كن محل ثقة رؤسائك وزملائك ومرؤوسيك. لا تتأثر بالكلام السلبي عنك، قيم نفسك واعمل على ترقيتها الأخلاقية والعلمية والعملية، وفكر بإيجابية.

الجماعية:

ساهم في إنجاح مجموعات وفرق العمل التي تنتمي إليها واجعل من نفسك عنصرا يزيد من تأثيرها وفعاليتها. قدم أفكارك بأمانة واحترام، وقدر جهود الآخرين مهما كانت متواضعة. لا تنسب النجاح لنفسك، وانسبه لفرق العمل.

الحنكة:

استعمل الفطنة والذكاء داخل دوائر النفوذ والسلطة بالمؤسسة. اعرف ثقافة المؤسسة وتوافق معها أو اعمل على تغييرها بهدوء، كون مجموعات اهتمام مشتركة، واخلق رأياً عاماً لصالح ما تراه مفيداً للمؤسسة. لا تبحث عن الصدامات والمواجهات المؤذية. لا أحد يحب الهزيمة، ابحث عن معادلة يكون فيها الجميع رابحين. عامل رؤساءك بالتقدير اللازم واستفد منهم لأقصى درجة.

التسويق:

طور قدرتك على تسويق أفكارك وبيعها، تعلم التأثير بصورة إيجابية على الجمهور المستهدف. استكمل بناء مهارات العرض والتقديم والتفاوض، اعرف احتياجات الطرف الآخر واعمل على تلبيتها. تحدث لغة يفهمها الآخرون، وابتعد عن الاستعراض، وركز على البساطة.

………

و بالتوفيق للجميع…

 

Advertisements