الوسوم

“إنك ميت وهم ميتون”

قيل: إنك ميت عن شهواتك وغفلاتك، وهم ميتون عن ثواب الآخرة وعقابها.

………

“لقد خلقنا الإنسان في كبد”

قال جعفر بن محمد: في بلاء وشدة.

وقال محمد بن علي الترمذي: مضيعاً لما يعنيه، مشتغلاً بما لا يعنيه.

……

” وإذ قال إبراهيم رب أرني كيف تحيي الموتى”

قال النصرباذي: حن إلى صنع خليله ولم يتهمه.

…..

“وتعز من تشاء وتذل من تشاء بيدك الخير”

قالوا: تعز من تشاء بالقناعة وتذل من تشاء بالسؤال.

……..

“فلنحيينه حياة طيبة”

قال سهل بن عبد الله: الخروج من هم الخبز وغيره.

….

“وتيتل إليه تبتيلاً”

قال جعفر الصادق: انقطع إليه انقطاعاً عما سواه.

……

للرسول هداية الدعوة: “وإنك لتهدي إلى صراط مستقيم”،

وليس له هداية الاستجابة: “إنك لا تهدي من أجببت”

…….

“ثم تاب عليهم ليتوبوا”

قال جعفر الصادق: لو لم يعطف الرب على خلقه بالرحمة، لم ينعطف الخلق على ربهم بالطاعة.

…..

“والذين كفروا أولياؤهم الطاغوت”

قال الشبلي: كل ما شغلك عن مشاهدة الحق ومحاضرته فهو طاغوت.

…….

“فاقتلوا أنفسكم”

قال ابن عطاء: من الشهوات وحلاوة العادات.

…….

“ثم تاب عليهم ليتوبوا”

قال ابن عطاء: قطعهم عن أوصافهم بمننه.

قلت: تاب عليهم من إفراغهم عن التعلق بسواه، ليتوبوا إليه بقطع التعلق بأعمالهم إليه.

……..

“كل يوم هو في شأن”

قيل: تغييب حاضر، وإظهار غائب.

………

“بل كذبوا بما لم يحيطوا بعلمه”

قيل: إنكار أهل العلم على أهل التحقيق، وإنكار أصحاب الكتب على أهل الولاية، وإنكار أهل الأعمال على أهل الإشراق.

والصواب ما قال الجنيد: لو رأيتم الرجل يمشي على الماء و يطير في السماء فلا تصدقوه حتى تنظروا في أمره هل على الكتاب و السنة . وما قاله الجيلاني: يا بني طر إلى الله بجناحي الكتاب و السنة.

…..

“أولئك يسارعون في الخيرات وهم لها سابقون”

قال الجنيد: ليس إنه بدن يسبق بدناً، ولا عمل يسبق عملاً، ولكن هموهم تسبق أعمالهم، وهمومهم تسبق هموم غيرهم.

………

“عذابي أصيب به من أشاء ورحمتي وسعت كل شيء”

قال أبو العباس محمد بن الحسن: جعل العذاب مخصوصاً، والرحمة عامة.

……….

“وإذا مرضت فهم يشفين”

قيل: إذا أمرضني مقاساة الخلق، شفاني بذكره.

……

“والذي يميتني ثم يحيين”

قيل: يميت قلبي عن الدنيا، ويحييني به عمن سواه.

……….

“هو الأول والآخر والظاهر والباطن”

قال محمد بن الفضل: أول ببره، وآخر بعفوه، وظاهر بإحسانه، وباطن بستره على المذنبين وتجاوزه عنهم.

………

“على الأرائك ينظرون”

قال جعفر الصادق: على آرائك المعرفة ينظرون إلى المعروف.

……

“لن تنالوا البر حتى تنفقوا مما تحبون”

قيل: لن تنالوا وصالي، حتى تخلعوا من قلوبكم حب سواي.

…….

Advertisements