أخشى ما أخشاه في فورة الفرح بالانتصار أن ننسى الشريعة… وأن ننسى أننا دولة مسلمة بحكم الواقع والتاريخ والدستور…

إذا لم يكن هذا هو الوقت المناسب لننادي بتطبيق الشريعة الإسلامية ..فمتى؟!!

إذا لم يكن هذا هو الوقت المناسب ليضع فيه السلفيون يدهم في يد الإخوان للمناداة بتطبيق الشريعة الإسلامية وبشكل عملي… فمتى؟!!

هل يمكن أن يكون سقوط الرئيس مبارك أصعب من التقارب بين الإخوان والسلفيين؟!!

يا عقلاء الأمة..
حان وقت المراجعة…
والعهد الجديد يجب ما قبله.

Advertisements